عشاق برشلونه

مرحبا بك زائرنا الكريم في منتديات دولة

للبرشلونين فقط

اهلا وسهلا بكم في منتديات دوله   الى زائرنا الكريم يمكنك ان تفعل عضويتك عن طريق البريد الشخصي لك او مراسلة الادارة brinc@o10o.net

    حكايات عن الحب ''عالي الفواتير'' غرام.. مسبوق الدفع

    شاطر
    avatar
    إيساف
    موظف بتنشط

    ذكر
    عدد الرسائل : 111
    العمر : 25
    رسالة المنتدى :
    تاريخ التسجيل : 01/08/2008

    حكايات عن الحب ''عالي الفواتير'' غرام.. مسبوق الدفع

    مُساهمة من طرف إيساف في الإثنين أغسطس 04, 2008 12:05 pm

    حب هذا الزمن عالي الفواتير.. قد تصل الفاتورة الى 5 أرقام.. اذن.. هذا الحب غال جدا.. و(اللي ما معوش ما يلزموش)!.. شباب هذا الزمان يدفعون من جيوبهم من أجل الحب.. عالي الفواتير والنفقات.. أترون كيف دفع العشاق ثمن هذا الحب?!
    المقصود هنا هو فواتير شركة الاتصالات والبطاقات مسبوقة الدفع..
    الفتيات يستغللن الشباب.. والشباب يدفعون.. بلا منّ.. لأجل الحب..

    خلص الوقود
    انتزعنا الاعترافات من مزيد ياسين بعنف.. كان يسير بسرعة الصاروخ في صالة سوق تجاري شهير.. كان في عجلة من أمره يحمل كرت دعوة لحضور فرح.. سألته عن الفواتير التي يدفعها بعض الشباب ثمنا لوهم كبير اسمه الحب فقال:
    بعض الشباب مساكين يسهل خداعهم, ينزلقون في علاقات عاطفية مدفوعة الثمن ويدفعون بكرم حتى يستمر هذا الحب.. وان (خلص) الوقود انتهى الحب..
    لو ان الشاب المسكين صاحب التجربة المتواضعة جرب لدغة الفتيات لما دفع اصلا.. يبدو ان بعض الشباب فلوسهم زائدة لهذا يدفعون.. ويدفعون المهم ان يسمع صوت محبوبته المزعومة على الهاتف.
    ويستدرك مزيد قائلا: لا عموميات في حديثي هذا.. ربما تستمر بعض أنواع العلاقات وتنتهي نهايتها الطبيعية بزواج.. ولكن الشاذ لا حكم له.

    لعبة مكشوفة
    اما مصطفى سمير صاحب التجارب كما يقول فلم تنطل عليه حيل البنات, ويضيف: اللعبة أصبحت مكشوفة, ولكن بعض السذج مازالوا يدفعون مستحقات هذه الفواتير.. و(المغفلون على قفا من يشيل!).
    ويواصل مصطفى ويقول: فاتورتي لهذا الشهر عالية بعض الشيء.. ولكن لست نادما على ذلك.. لانها خاصة بمكالمات اجريتها مع خطيبتي.

    فواتير جماعية
    ويقول سامي عبدالله بتعقل وموضوعية الشاب والشابة يمران في غالب الأحيان بفترة حرجة واذا لم تستطع الأسرة السيطرة عليهما في هذه الفترة فإن علاج الأمر يكون صعبا في مقبل الأيام.. وفي هذه الحالة فان الجميع يدفعون الثمن.
    اما سعيد القرني.. فقد علق على موضوع الحب عالي الفواتير بالقول (حب ايه اللي انت جاي تقول عليه).. انهم شباب مغفلون, سطحيون ويهمس القرني في آذان الشباب.. اللعبة انكشفت يا شباب, الشغل فيه مصلحة.. والبنات يبحثن عن شباب سذج يدفعون لهن ثمن علبة المكياج وبطاقة الاتصال المدفوع التي صارت في أيامنا هذه (عربون الحب الحقيقي).

    فتيات قذفن (دبل الخطوبة) في الحاويات
    خطيبي ثعلب .. !

    خطبت لابن عمي وأنا صغيرة في المهد.. كبرت ونضجت ولما تفتحت عيوني على الدنيا اكتشفت باني مخطوبة بامر (سي الوالد).. حاولت الفكاك من هذا القيد الحديدي الشرس.. فابى والدي واستكبر.. قلت له لن اتزوج ابن عمي لانه لا يتوافق مع قناعاتي فقال لي: اسكتي.. يا بنتي ومنذ متى كان لبناتنا الحق في اختيار من يتزوجن?!
    قال ابي: قرأت الفاتحة مع أخي على تزويجك لابن شقيقي, هذا الكلام حدث في (مجلس رجال) وكلامي لن يقع على الأرض.
    تبكي هنا.. وتضيف: أنا من أسرة محافظة.. أبي أخطأ.. وأنا الآن ادفع فواتير خطئه.. ليس وحدي بل ان أمي المتعاطفة معي دفعت الثمن معي.
    تجاوبت (ست الحبايب) أمي مع رغبتي وقفت معي في صف واحد ضد أبي.. قالت له بنتي لن تتزوج ابن اخيك.. فجن جنون ابي..
    أتدرون ماذا فعل الأب الحنون.. طلق أمي.. وطردها من البيت فذهبت معها للاقامة في بيت جدي.. أصبحت أمي مطلقة.. وصرت أنا بنت مطلقة..
    والسبب رغبة من والدي لتمرير قرار اتخذه في حقي في غيابي.. والغريب انه لم يكتف بذلك.. بل يصد كل طارق باب يريد الاقتران بي. بعبارته المشهورة: ما عندنا بنت للزواج!

    تعددت الأسباب
    مثل هناء كثيرات.. فسخن الخطبة ورمين بدبلة الخطوبة في وجه خطيب انكشفت اوراقه في العلن.. اذن تعددت الأسباب والفسخ واحد.. فتيات فسخن الخطبة لان خاطبيهن يعيشون في جلباب آبائهم.. أخريات فسخن لدمامة وقبح خطابهن.. والاغرب ان واحدة من الخطيبات الغت الخطوبة لان الخطيب طلب منها ان تخفف وزنها قليلا.. حتى لو استدعى ذلك اجراء جراحة.
    تقول صاحبة الحالة الأخيرة.. خطيبي المجنون يريدني دمية يحركني كيف شاء.. وأنى له ذلك!

    متعصب وديكتاتوري
    (وداد) تحكي قصتها مع الفسخ وتقول: رفضته لانه متسلط ومتعصب لرأيه وديكتاتوري, اعترف ان قواسم مشتركة جمعت بيننا الا ان كل هذه القواسم انفجرت.. ولم أبك عليه, فرأيه هو الصحيح مهما كان خطؤه, ومثال لذلك كنا ذات مرة في زيارة عائلية لأسرته وامتد الحديث بين عائلتينا وطرحت رأيا لم يعجبه.. فاسكتني بعنف بحجة انني بنت ولا رأي لي!
    يبدو ان خطيبي كان مصابا بعلة نفسية حادة, مرات عديدة اغلق سماعة الهاتف في وجهي مرددا انت بنت وأنا الرجل.. حاولت كثيرا ان اصحح مفاهيمه واصلاحه الا انني فشلت.. كل مرة يقول لي القرار الأول والأخير لي.. ما عليك الا التنفيذ.. ولما بلغ بي الحال حدا لا يمكن السكوت عليه صارحته بان (يصلّح وضعه)!! وانه لن ينجح مهما فعل من مسخ شخصيتي.. ولما تمادى في غيّه وضلاله.. رميت له الدبلة في وجهه واشتريت حريتي.. وشخصيتي ولست نادمة عليه.

    ثعلب ومراوغ
    (عبلة).. فسخت خطوبتها بعد مواجهة طريفة مع خطيبها المراوغ متعدد العلاقات تقول: هو عجيب فعلا, ارتبطت به بعد علاقة عاطفية, فهو وسيم الطلعة الا انني اكتشفت انه يخفي ثعلبا كبيرا في دواخله, حاولت كثيرا معالجته الا ان كل محاولاتي تبخرت في الهواء فقررت ان ابيعه بثمن بخس مثلما باعني هو..
    خطيبي كان من أسرة معروفة وفي كل مرة يأتي لزيارتنا كان يظهر (المسكنة) و(التهذيب) وذات مرة نسي هاتفه الجوال.. واحتفظت به عندي لحين قدومه في اليوم التالي.. وكانت ليلة لا تنسى لم يكف الهاتف عن الرنين طوال الليل.. اكتشفت ان فتيات يهاتفنه في آخر الليل واجهته في اليوم التالي.. فقال لي بصوت تبدو عليه المسكنة.. البنات يطاردنني وأنا لا أعبأ بهن.. كما ان كثيرا منهن اقضى لهن بعض الحوائج.. يا حبيبتي.. كما تعرفين أنا طيب.. ومسكين واحرص على خدمة الناس.. ولما شددت عليه الحصار قال بصوت خافت (انت شريكة حياتي) وتمضي عبلة وتقول: من ذلك اليوم بدأت الشكوك والظنون تحاصرني.. وفكرت في الأمر مليّا.. وقلت احسم امري منذ البداية.. وقررت فسخ خطبتي من جانب واحد.. وبعد كل فترة وأخرى يهاتفني معتذرا.. الا انني لن أطمئن الى ثعلب بعد الآن!

    الفسخ.. للبدانة
    (ابرار) احبت خطيبها بجنون لانه أول رجل استحوذ على مشاعرها.. ومن أجله غيرت مظهرها.. وشكلها ولون شعرها.. وحافظت على وزنها بناء على طلبه ورغبته. .. ذات يوم طلب مني ان اذهب الى طبيبة مختصة في تقليل الوزن.. سألته لماذا?! قال ان الطبيبة مختصة في شفط الدهون.. ثرت وانفجرت في وجهه.. وما دخلك في هذا.. ورد عليّ بصوت ضعيف انت شريكة حياتي اريدك في أفضل مظهر.. رفضت طلبه.. وبعد فترة لاحظت ان مكالماته قلت وشغفه بي قد خبا..
    وقررت ان اضع حدا لهذه المهزلة.. لا يمكن أن أكون دمية في يده.. رميت له الدبلة... وقررت ان اتركه الى الابد.

    لن أكون دمية
    بيئتي الاجتماعية كانت تختلف عن بيئته -تقول عزيزة- نحن من اسرة محافظة ومتمسكة بالعادات والتقاليد وهو من أسرة منفتحة قليلا, في الزيارات العائلية المتبادلة كان يحرص على ان يصافحني ابناء عمومته وخؤولته صارحته أكثر من مرة ان يدع هذا السلوك.. الا انه أصر على موقفه.. كأنه يريد الاستعراض بجمالي واناقتي للآخرين. تجادلنا كثيرا, وكان يتذرع ان ابناء عمومته مثل إخوته.. انقياء في دواخلهم.. عشت في صراعات نفسية مع قناعاتي ورغباته. وأخيرا.. انحزت الى قناعاتي وفسخت خطبتي.
    لن أكون فتاة عرض.. في شاشة اعلانية..

    صواريخ الحياة الزوجية حوار ''سكود'' و''باتريوت''

    مضى على زواج (محمد) و(نجود) 4 سنوات ومازالت الأخيرة تشكل (رادارا) عالي الدقة على زوجها.. تتابعه أينما ذهب وتشن عليه وابلاً من الهجمات.. حتى ان الزوج اطلق عليها لقب (سكود).
    الزوج لا يرى سببا لهذه التحقيقات المستمرة.. وسؤال الزوجة الدائم عن برامجه اليومية.. ويقول: صحيح هي شريكة حياتي ولها حقوق عليّ.. إلا ان مبدأ التحقيق المتواصل اشعرني بالملل, فأنا متهم حتى تثبت براءتي.. كل يوم أقف أمام محكمتها لاجيب على الاسئلة.. الزواج سكن وتفاهم وثقة متبادلة ولكن زوجتي (سكود) صاروخ سريع.. كنت أتمنى الا أدخل في حرب الصواريخ معها.. الا انها لا تتعب من اطلاق النار عليّ كل يوم, اسمع على الدوام اتهامات باطلة.. وشكوكا مستمرة.الزوج يرجع شكوك زوجته (نجود) الى حادثة مرت قبل سنوات حيث ذهب بصحبتها الى أحد محلات العطور فاصابته الحيرة أمام البائع.. طلب منه رشة عطر ونسي الأمر.. وفي اليوم التالي شمت (سكود) رائحة العطر في معطفه اثناء ممارستها لواجبها اليومي في تفتيش جيوبه واوراقه الخاصة.. ومن ذلك اليوم بدأت المعارك.
    نجود تدافع عن نفسها وتقول من يقنعني ان تلك الرائحة الجميلة مصدرها محل العطور.. من حقي ومن حق أي زوجة ان تشك في زوجها الذي لا يطيق الجلوس في المنزل ساعة و احدة.. واذا جلس قضى وقته بين الصحيفة وشاشة التلفاز.. تصرفات الرجال تثير الريبة والشكوك ومن حقنا ان ندافع عن أنفسنا بالطريقة التي تروقنا!!


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد يناير 20, 2019 5:42 am